www.goyan.alafdal.net
أهلاً وسهلاً ومرحباً , معنا في منتديات الكويان تمنيتنا لكم بالمحبة والمودة والفائدة تذكرو دائماً وابدأ تجمعنا هنا للعلم والمعرفة والمحبة فهذا الصرح الطيب ::أسس من اجل المحبة والأحبة فلا تبخلوه عليه بالنشاط ومساعدة بعضنا البعض لكي نكون قدوة للآخرين

الطب عند المسلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الطب عند المسلمين

مُساهمة من طرف اسماعيل الكوياني في الإثنين ديسمبر 14, 2009 2:31 pm

الطب عند المسلمين
بقلم اسماعيل الكوياني
بسم الله الرحمن الرحيم
وإذا مرضت فهو يشفين
صدق الله العظيم
أبدى العرب والمسلمون عبر التاريخ اهتماما كبيرا بمهنة الطب وكانت تطلق على الطبيب لفظة الحكيم
ومن أقدم أطباء العرب الطبيب السوداني لقمان الحكيم
ولقدآتينالقمان الحكمة أن اشكر لله
وسمي الطبيب حكيمالانه يجمع العلم والعمل
يقول بن قتيبة لايسمى الطبيب حكيماحتى يجمع بين العلم والعمل في مهنة الطب
ومن اطباء العرب الحارث بن كلدة الكلبي الذي ولد في الطائف في القرن السادس الميلادي
والحارث درس الطب في بيمارستان في مدينة نيسابور في بلاد فارس ثم اصبح طبيبا لخسرويه كسرى الفرس والحارث هو الذي اوصى بعدم الافراط في الطعام فقال :
المعدة بيت الداء
واوصى الحارث بعدم الاستحمام بعد تناول الأكل
ولما ظهر الإسلام قرب الرسول صلى الله عليه وسلم الحارث إليه وظل محل ثقة العرب حتى مات سنة33هجرية
ثم تلفى النضر الطب عن ابيه الحارث ودرس في بيمارستان في نيسابور وذاعت شهرته وهو الذي صنع حبوبا مسهلة
وقيل إن أول بيمارستان في الإسلام هي تلك الخيمة التي ضربها رسول الله في المدينة يوم الخندق وجعل فيها امرأة تدعى رفيدة تقوم بخدمة الجرحى
وذهب المقريزي :ان الوليد بن عبد الملك كان اول من بنى البيمارستان في الاسلام وجعل فيه الاطباء واجرى عليهم الأرزاق وامربمنع المجذومين من سؤال الناس وخصص لهم الأعطيات
كما أعطى كل مقعد خادما يهتم بأمره وكل ضرير فائدا يسهر على راحته
كما استعان الامويون بالاطباءالذين كانوا يعملون في بيمارستان نيسابورفي خوزستان الذي اسسه كسرى انو شيروان وجلب اليه اطباء من بلاد اليونان
واستعان معاوية بأبن اثال الطبيب النصراني النيسابوري الذي كان يعمل في هذا البيمارستان
ومهنة الطب فرض كفايةعلى المسلمين فيجب ان لاتخلوا مدينة من المدن من الاطباء بل يجب ان لاتخلوا اي مدينة من اي اختصاص من الاختصاصات الطبية
والرسول صلى الله عليه وسلم ابدى ااهتمامابمهنة ألطب وعالج بعض الحالات المرضية مستندا على آيات قرآنية
عن ابي سعيد الخدري رضي الله عنه :أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم وقال:إن أخي يشتكي بطنه
فقال له صلى الله عليه وسلم: اسقه عسلا
ثم اتاه الثانية فقال اسقه عسلا
ثم اتاه الثالثة فقال اسقه عسلا
ثم اتاه فقال فعلت يارسول الله ومازال
فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم:صدق الله وكذب بطن اخيك اسقه عسلا فسقاه فبرأ
ويريد الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله صدق الله قوله تعالى
فيه شفاء للناس
فقد داوى عليه السلام الاسهال بالمسهل لطرد الاخلاط الفاسدة من المعدة والامعاء حسب أصول الطب ألحديث لما تكرر ألاستعمال أثر في المعدة والامعاء فطهرها من الاخلاط الفاسدة فشفيت ولم يتم في المرة الاولى وانما احتاج الى زيادة في نظامة المجاري الهضمية
والرسول صلى الله عليه وسلم يعتبر الصحة نعمة من نعم الله التي لاتعد ولا تحصى فقال :
نعمتان خفيتان الصحة والأمان وفي رواية الصحة والفراغ
فالشفاء بيد الله سبحانه وتعالى
ولهذا ابو بكر الصديق رضي الله عنهلما وقع على فراش الموت قالوا له الا نجلب لك الطبيب قال قد رآني الطبيب
فقالوا له ماذا قال الطبيب
قال :قال الطبيب انا فعال لما أريد
لكن البحث عن العلاج للمريض ضروري فعلينا ان نتوصل اليه فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول ماأنزل الله من داء إلا له دواءالا الهرم اي الموت
والعلاج نوعان:العلاج بالدواء ونقصد بالدواء هو استعمال العقاقير الطبية والعمليات الجراحية والعلاج بالأشعة
والعلاج بالتداوي هومن باب الأخذ بالاسباب الدنيويةولاينافي ألتوكل على الله الذي انزل الداء والدواء
لكن الله سبحانه وتعالى لم يجعل شفاء عباده فيما حرمه عليهم
فلا يجوزللمريضان يذهب للمشعوذينوالى الكهنةالذين يتكلمونرجما بالغيب ولا يعلم الغيب الى الله
او الى الذين يستغيثون بالشياطين
والرسول صلى الله عليه وسلم يقول :من أتى عرافافسأله عن شيءلم تقبل له صلاةأربعين يوما
وعن ابي هريرة من اتى كاهنا فصدقه بما يقولفقد كفر بماانزل على محمدصلى الله عليه وسلم
وعن عمران بن حصين عن رسول الله صلى لله عليه وسلم قال:
ليس منا من تطير أو تطير له أو تكهن أو تكهن له أو سحر أو سحر له ومن أتى كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما انزل على محمد صلى الله عليه وسلم
فعلى اولياء امور المسلمين وممن لهم القدرة والسلطان ان يمنعوا ويتصدوا لهؤلاء المشعوذين والدجالين فعؤلاء خطرهم لايستهان به على المجتمع الاسلامي
وهناك بعض الامراض تنتج من السحر ومن اراد ان يتقي خطر السحر قبل وقوعه فعليه ان يتحصن بالاذكار الشرعية والدعوات والتعويذات ومنها قراءة آية الكرسي خلف كل صلاة وقراءتها عند النوم وقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم انه قال: من قرأ آية الكرسي في ليلة لم يزل عليه من الله حافظ ولا يقربه شيطان حتى يصبحوكذلك قراءة سورة الاخلاص والمعوذتين خلف كل صلاة مكتوبة وقراءتها في اول النهار بعد صلاة الفجر وفي اول الليل بعد صلاة المغرب
وكذلك قراءة الآيتين من آخر سورة البقرة حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم:من قرا ألآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه
والمعنى والله اعلم كفتاه من كل سوء والرسول صلى الله عليه وسلم كان يرقي من امراض السحر بهذه الادعية:
بسم الله تربة ارضنا بريقة بعضنا يشفى سقيمنا بأذن ربنا
وكان اذا زار مريضا دعا له وقال:
اللهم رب الناس اذهب البأس اشف انت الشافي لاشفاء الاشفاؤك شفاء لايغادر سقما ويقولها ثلاثا
وجبريل عليه السلام نزل على رسول الله فقال له: اشتكيت يامحمد
قال : نعم
قال : بسم الله ارقيك من كل شيء يؤذيك ومن شر كل نفس وعين حاسد الله يشفيك بسم الله ارقيك
ومن الطرق العلاجية التي استخدمها الرسول صلى الله عليه وسلم لعلاج الامراض هي الحجامة وحدد الايام التي تستعمل فيهل الحجامة وهي اليوم السابع عشر والتاسع عشر والواحد والعشرين من الشهر القمري
حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم يقول: من احتجم لسبع عشر من الشهر وتسع عشرة واحدى وعشرين كان له شفاء من كل داء
avatar
اسماعيل الكوياني
كوياني فعال
كوياني فعال




عدد الرسائل : 32
نقاط : 95
تاريخ التسجيل : 01/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى